أرسلت شركة آبل رسالة واضحة وقصيرة إلى الأشخاص الذين سرقوا هواتف آيفون من متاجرها خلال أحداث الشغب الذي رافقت بعض الاحتجاجات المناهضة لمقتل جورج فلويد في مينيابوليس.

وبينما تعمل الشركة على تعطيل أجهزة آيفون التي تمت سرقتها من متاجر البيع بالتجزئة، لجعلها غير صالحة للعمل، أرسلت الشركة رسالة إلى الأشخاص الذين نهبوا أجهزتها جاء فيها "يتم تتبعكم".

وبدأت تظهر على شاشات أجهزة آيفون المسروقة رسالة التحذير من شركة آبل، وانتشرت صور لهذه الرسائل على مواقع التواصل الاجتماعي، على غرار "تويتر".

وكانت متاجر آبل، التي بدأت مؤخرا في إعادة فتح فروعها في جميع أنحاء الولايات المتحدة بعد أشهر من الإغلاق بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد، أعلنت عن أعمال تخريب وسرقة طالت عدة محلات تابعة لها، بما في ذلك في نيويورك وفيلادلفيا وواشنطن العاصمة.

وفي واحدة من رسائل آبل إلى سارقي أجهزتها في فيلادلفيا يمكن قراءة النص التالي، كما وردت على موقع تويتر "الرجاء إعادة الجهاز إلى محل آبل بشارع وول ستريت.. تم تعطيل الجهاز ويتم تتبعه. سيتم تنبيه السلطات المحلية"، وفقا لما ذكرته قناة "سي أن أن" الأميركية.

 

  • رسالة آبل إلى حاملي الأجهزة المسروقة