وقد قامت السفارة بالاتصالات الضرورية من أجل تمكين من يرغب من أفراد الجالية في مغادرة مدينة وهان بالتنسيق مع السلطات الصينية في ضوء التدابير التّي اتّخذتها للوقاية من انتشار المرض ولمراقبة تطوّر الوضعية الصحية المذكورة خلال الفترة القادمة.وأكدت السفارة عدم تسجل إصابات في صفوف الجالية التونسية المقيمة بالصّين، الى هذا التاريخ.