تنتظم اليوم الاربعاء 26 فيفري 2020 جلسة عامة بمجلس نواب الشعب  من أجل النظر في فرصة منح الثقة لحكومة الياس الفخفاخ المقترحة. ومن المتوقع أن يلقي إلياس الفخفاخ خطابا يعرض فيه برنامج. ويتوقع ـ حسابيًا ـ أن يصوّت لحكومة الفخفاخ 114 نائبً، وهو نصاب يمكنها من المرور.

 يذكر أنّ الحزام البرلماني الذي يراهن عليه الفخفاخ يعود إلى الأحزاب التي وقعت على الوثيقة التعاقدية، هذه الأحزاب النهضة التي تضم (54 نائبًا) والتيار والشعب (41 نائبًا) وتحيا تونس (14 نائبا) وكتلة الإصلاح (16 نائبا).

 كما يتوقع أن يرتفع عدد من النواب المستعدين لمنح الثقة للحكومة بعد تعبير نواب كتلة المستقبل وعدد من المستقلين عن نية منح الثقة للحكومة المقترحة ممّا قد يرفّع العدد من 114 و128 صوتًا.