قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي, إن "الحركة ضد تشكيل حكومة كفاءات مطلقا ومبدئيا باعتبارها مسألة مجانبة للديمقراطية وعبثا بالاستحقاق الانتخابي ونتائجه وإهدرا لجهد المنتخبين وأصوات الناخبين, وذلك في انتظار قرار مجلس الشورى الذي سينعقد غدا لتحديد موقفه من هذه المسألة", وفق تعبيره.
وأوضح الغنوشي، في ندوة صحفية انعقدت اليوم بصفاقس على هامش اجتماعه بهياكل الحركة في الجهة, "أن الديمقراطية هي حكم الأحزاب والتعبير عن توازنات المجالس المنتخبة وليست حكم الكفاءات"، مضيفا قوله إن "جميع الأحزاب والوزارات تتوفر بها كفاءات فنية يجب أن تكون في خدمة السياسي وأن الحكم ليس عملية تقنية وفنية فحسب بل القدرة على أن تكون لك رؤية ومشروعا وخطابا بناء قادرا على تعبئة الجماهير حوله"، وفق تقديره.
(وات)