أدى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، البارحة الجمعة 5 جوان 2020، زياوة إلى مصنع يساعد في إجراء إختبارات فيروس كورونا المستجد، ومرة أخرى لم يرتدِ ترامب أي كمامة في هذه الجولة للوقاية من العدوى وسط تفشي للوباء.

وقال مصنع أمريكي، إن إنتاجه سيتم تدميره بعد زيارة الرئيس الأمريكي، الذي إختار أن يلقي لمحة موجزة عن المنتجات الطبية Puritan. وأعطت الشركة، التي تنتج مسحات اختبار عدوى كوفيد-19، أمثلة عن منتوجها، واقترب ترامب من العاملين الذين كانوا يرتدون القفازات والمعاطف والأقنعة.

وأعلنت شركة Puritan Medical Products، وفق ما نقلته صحيفة "USA TODAY" ، أنها ستتخلص من جميع المنتجات خلال هذه الزيارة. وقال متحدث باسم الشركة للصحيفة قبل أن يؤكد أن "المسحات المنتجة خلال هذه الفترة ستكون محدودة للغاية (يوم الجمعة) ولم يتم تشغيل الآلات إلا خلال زيارة الرئيس".