نحو 100 مسؤول افريقي يشاركون من 12 الى 14 فيفري الجاري بتونس في ندوة حول تحديات صناعة الغذاء

  • 09 فيفري 11:36
  • 81


 يشارك 100 مسؤول يمثلون هياكل الفلاحة والصناعة بعدد من الدول افريقية في ندوة حول تحويل المنتوجات الفلاحية في افريقيا تنعقد من 12 الى 14 فيفري 2018 بتونس في ظل بيانات حول انفاق الدول الافريقية ل35 مليار دولار لتوريد الغذاء سنويا وفق البنك الافريقي للتنمية.
ويحضر هذه الندوة الذي ينظمها البنك تحت شعار " تثمين المعارف حول التحديات المتصلة بمناطق تحويل المنتوجات الفلاحية " ممثلون حكوميون من بركينا فاسو والكامرون والكوت ديفوار وتنزيانيا والتوغو وغينا ومالي والموزنبيق لمناقشة نتائج دراسة متخصصة انجزها البنك بهدف التوصل الى وضع خطط مديرية لارساء هذه الصناعة.
وستتيح الندوة التوصل الى مقترحات تشاركية بين المسؤولين الحكوميين والخبراء حول الاليات التي يمكن اعتمادها لتلافي العوائق القائمة امام تطوير صناعة الغذاء والتوصل الى تسهيل اتفاقيات تعاون جنوب جنوب لتوفير امدادات الغذاء وتطوير برامج الشراكة بين القطاعين العام والخاص ورفع احداثات الشغل.
وتكاد جمهورية الكوت ديفوار التي تستحوذ على 40 بالمائة من الانتاج العالمي للقهوة الخام (الكاكاو) تعجز عن انتاج الشوكولاطة في حين تقوم تونس بتعبئة 10 بالمائة فقط من زيت الزيتون رغم انتاجها ل180 الف طن من هذه المادة وفق بيانات البنك الافريقي للتنمية.
وتسحوذ الفلاحة في افريقيا على 61 بالمائة من اليد العاملة لكنها لا تشكل سوى 25 بالمائة من الناتج الداخلي الخام بسبب عدم تعصير القطاع وتشهد دول فريقيا جنوب الصحراء خسائر في المنتوجات الغذائية تتراوح بين 35 و 50 بالمائة من اجمالي الانتاج الغذائي.