الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم يغرم غوارديولا 20 ألف جنيه إسترليني بسبب شارة إقليم كاتالونيا

  • 10 مارس 08:52
  • 211


سلط  الاتحاد الانجليزي لكرة القدم ، امس الجمعة، غرامة مالية على الإسباني جوسيب غوارديولا، مدرب فريق مانشستر سيتي، بمبلغ 20 ألف جنيه إسترليني بسبب وضع شارة صفراء ترمز إلى إقليم كاتالونيا على ثيابه خلال اللقاءات الصحفية ومباريات فريقه في الدوري الممتاز. 


وكان الاتحاد الإنجليزي فتح إجراء تأديبيا بحق غوارديولا في 23 فيفري الماضي لأنه قام منذ نهاية العام الماضي، بوضع شريط أصفر اللون في كل مباراة ومؤتمر صحافي دعما لأربعة مسؤولين كاتالونيين مسجونين في إسبانيا، وأمهله حتى الخامس من مارس الجاري لشرح أسباب ذلك. 


من جانبه، قبل غوارديولا يوم الإثنين المنصرم الاتهامات الموجه إليه بشأن رمز إقليم كاتالونيا، من دون أن يعتذر عن ذلك. 


يذكر أن جوسيب غوارديولا، المولود في كاتالونيا، قضى معظم مسيرته الاحترافية لاعبا ومدربا في برشلونة، عاصمة الإقليم. 


ويمكن لمدرب سيتي وضع الشارة في مباريات دوري ابطال أوروبا كما فعل الأربعاء ضد بازل السويسري في إياب ثمن النهائي، لكون ذلك لا يعد خرقا لقوانين الاتحاد الأوروبي للعبة. 


وتجدر الاشارة إلى أن السلطات الإسبانية تحاكم المسؤولين الكاتالونيين الأربعة لدورهم في محاولة انفصال كاتالونيا والتي أدت في 27 أكتوبر الماضي إلى إعلان استقلال كاتالونيا من جانب واحد.