نابل: انطلاق موسم الحصاد وسط توقعات ببلوغ 880 ألف قنطار من الحبوب

  • 08 جوان 14:53
  • 267


أعلنت والية نابل سلوى الخياري اليوم الجمعة من منطقة "العصفور" في معتمدية منزل تميم انطلاق موسم الحصاد بالجهة وسط تقديرات ببلوغ  880 ألف قنطار من الحبوب بمختلف أنواعها موزّعة على مساحة 45 ألف هكتار. 


واعتبرت الخياري في تصريح ل (وات) ان  صابة هذا الموسم طيّبة حيث يقدّر معدّل الإنتاج بـــ21 قنطارا في الهكتار، مضيفة أنه كان من المنتظر تسجيل صابة قياسية خلال هذا الموسم الا ان نقص الامطار خلال شهر أفريل حال دون بلوغ التوقعات المأمولة. 


قالت إن التسعيرة المحدّدة للحبوب خلال هذا الموسم مشجّعة حيث تم تحديد سعر القنطار من القمح الصلب 75 دينارا و56 دينارا لقنطار القمح اللين و40 دينار  للقنطار من الشعير، مؤكّدة جاهزية الهياكل الفلاحية وكافة الأطراف المتدخلة لإنجاح الموسم من خلال حماية المحاصيل والقيام بعمليات التجميع والتخزين في ظروف طيبة مع العمل على تحسين المردودية خلال المواسم المقبلة بالعمل على تقريب الخدمات والإحاطة بالفلاحين للترفيع في المردودية. 


ومن جانبه، قال المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية بنابل المنصف التايب إن صابة الحبوب طيبة باعتبار أنه من المتوقع إنتاج 880 ألف قنطار مقابل 840 ألف 
قنطار خلال الموسم الفارط، مشيرا الى إشكالية ضياع الحبوب التي تناهز نسبة 20 بالمائة من المنتوج.
وأكّد في هذا السياق، أهمية تعديل آلات الحصاد للمحافظة على جودة الحبوب لاسيما وأنّ 10 بالمائة من آلات الحصاد قديمة مما ينتج عنه ضياع كميات هامّة من الحبوب.

وفي سياق متصل، أكّد الفلاح حسين اليازيدي صاحب الضيعة التي شهدت إعطاء إشارة انطلاق موسم الحصاد أهمية الموسم لاسيما وأنّ معدل الانتاج في ضيعته
يناهز 35 قنطارا في الهكتار، مشيرا الى بعض الاشكاليات التي تتعلق بارتفاع التكلفة نظرا لغلاء أسعار البذور والأدوية.
وتقدّر المساحة الجملية للحبوب خلال هذا الموسم في حدود 45 ألف هكتار حيث تمثل زراعات القمح الصلب 20 بالمائة من المساحات الجملية و 20 بالمائة للقمح 
الليّن في حين تستأثر مادة الشعير ببقية المساحة.