ثغرة في فايسبوك تتسبب في سرقة آلاف الدولارات

  • 01 ديسمبر 2017 13:21
  • 279

لم تعد مخاطر قرصنة حساب فايسبوك تقتصر على الخوف من سرقة المعلومات الشخصية بل تطور الأمر ليتحول إلى سرقة الأموال بشكل فعلي، مثلما حدث مع بريطاني يدعى جاسبر مان. تعرض لعملية احتيال سرق منه خلالها 12 ألف جنيه إسترليني أي حوالي 16 ألف دولار.
ويعتمد مان على موقع التواصل الإجتماعي للإعلان عن نادي اليوغا الذي يملكه، عبر الخدمة الإعلانية التي يقدمها فايسبوك، ولهذا الغرض فهو يخزن معلومات بطاقة الائتمان الخاصة به بشكل دائم على الموقع، وقد وصل اللصوص لهذه المعلومات واستخدموها في الشراء.