أفاد البنك المركزي التونسي في تقرير شهر ماي أنه من المتوقع تسجيل تراجع طفيف في نسبة التضخم في تونس، بنسبة 7ر6 بالمائة في 2020 مقابل 7 بالمائة سنة 2019 و3ر7 بالمائة سنة 2018.

وفسر البنك المركزي هذا الهبوط الخفيف، في تقرير شهر ماي، حول "التطورات الاقتصادية والمالية والتوقعات على المدى المتوسط"، بارتفاع الاسعار عند الاستهلاك.

ومن المتوقع أن تبقى نسبة تضخم المواد المسعرة في مستويات مرتفعة، أي في حدود 2ر4 بالمائة سنة 2020 مقابل 6ر4 سنة 2019، وذلك بسبب ارتفاع أسعار الطاقة.

أما في ما يتعلق بأسعار المواد الغذائية الطازجة، من المتوقع أن تتخذ الاسعار التي التهبت خلال الثلاثية الاولى من هذه السنة (2019) منحى تنازليا في الفترة المقبلة،و سجلت نسبة التضخم الاساسي الذي يقاس بمؤشر الاسعار عند الاستهلاك دون احتساب المنتجات الطازجة والمواد المسعرة، تحسنا نسبيا .

إليسا تعتزل الغناء
التفاصيل +

إليسا تعتزل الغناء

المندوب الجهوي للسياحة بنابل : انتعاشة سياحية غير مسبوقة بياسمين الحمامات
التفاصيل +

المندوب الجهوي للسياحة بنابل : انتعاشة ...

باجة: تفاقم اشكاليات التزود بالمياه في عدد من التجمعات السكنية بسبب ظاهرة سرقة الماء
التفاصيل +

لجنة التصرف في إدارة مياه الشرب : الكشف عن ...

المنتخب الوطني التونسي في التصنيف الأول لقرعة كان 2021‎
التفاصيل +

المنتخب الوطني يخوض مباراة ودية في سبتمبر

TOP