أكد وزير الطاقة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة سليم الفرياني خلال ورشة حول إصلاح قطاع الطاقة في تونس أن العجز الطاقي لتونس بلغ خلال سنة 2018 52 % بالمقارنة مع سنة 2017 الذي بلغ 49 بالمائة مشيرا إلى أنه من المرجح أن يرتفع العجز إلى 73 بالمائة بحلول سنة 2030 إذا حافظت الموارد على استقرارها وتنامى الطلب في المقابل على الطاقة.

وأكد الفرياني أن العجز مستمر في تعميق عجز الميزانية والميزان التجاري على خلفية ضخ الدولة إعتمادات بقيمة 2700 مليون دينار لدعم قطاع الطاقة تفوق 7 % من ميزانية الدولة في حين مثلت واردات المحروقات ثلث العجز التجاري.

 

وات

طقس السبت 9 نوفمبر 2019
التفاصيل +

طقس الخميس 14 نوفمبر 2019

مكتب مجلس النواب يقرر عقد سلسلة من الجلسات العامة خلال الأيام القادمة
التفاصيل +

جلسة الغد لإختيار النائب الثاني لرئيس ...

رئيس الجمهورية يتّخذ قرارات عاجلة  بعد زيارته مصبّ للفضلات برادس
التفاصيل +

رئيس الجمهورية يتّخذ قرارات عاجلة بعد ...

إنتخاب سميرة الشواشي النائب الأول لرئيس البرلمان
التفاصيل +

إنتخاب سميرة الشواشي النائب الأول لرئيس ...

TOP