قرّرت الجامعة التونسية للمطاعم السياحية تأجيل جلستها العامة المقرّرة ليوم الخميس 26 مارس 2020، إلى موعد لاحق.

أما بخصوص غلق المطاعم أعربت الجامعة في بلاغ لها عن احترامها التام لقرارات الحكومة، وطالبت السلط المعنية السماح لأصحاب المطاعم بغلق محلاتهم بصفة كلية إلى حين إشعار آخر وتمكينهم بصفة استثنائية من تأجيل دفع معاليم الكهرباء والماء والغاز وتأجيل تسديد القروض لدى البنوك وشركات الإيجار المالي، إلى جانب الإعفاء من الضرائب والأداءات والمساهمات الاجتماعية طيلة مدّة الأزمة.

كما طالبت الجامعة التدخل لدى البنوك لتمكينهم من تسهيلات تسمح لهم بخلاص أجور عمالهم والمحافظة على موطن الشغل والقطاع.