فخلال مناقشة قانون يتعلق بإعادة تأهيل المناطق المتأثرة بالزلازل، قرّر النائب فلافيو دي مورو أن يخرج خاتم الخطوبة من جيبه ويتوجه لحبيبته إليزا دي ليو عارضاً عليها الزواج.وعلا التصفيق من جانب زملائه النواب، لكن روبرت فيكو، رئيس مجلس النواب، لم يعجبه ما حصل فقال: "أنا أتفهم ما حصل، ومع ذلك، لا أعتقد أنه مناسباً استخدام هذا النوع من المداخلات".