تفاعل أسطورة لوس أنجلوس الأمريكي ليكرز لكرة السلة، ليبرون جيمس، مع مقتل الأمريكي من أصول إفريقية جورج فلويد، على يد أحد رجال الشرطة، مذكرا بـ"واقعة" رفض لاعب كرة القدم كولن كابرنيك الوقوف أثناء عزف النشيد الأمريكي.

ونشر ليبرون جيمس صورة على صفحته بـ"إنستغرام" قارن فيه احتجاز جورج فلويد بـ"واقعة" كولن كابرنيك الشهيرة، الذي جثم على ركبته رافضا الوقوف أثناء عزف النشيد الأمريكي، بسبب إذلال ذوي البشرة السوداء.

وعلّق جيمس على الملصق، قائلا: "هل فهمتم الآن؟، أم ليس للنهاية بعد؟"

وتم اعتقال جورج فلويد للاشتباه باستخدامه شيكا مزورا بقيمة 20 دولارا، وبعد الاعتقال، ضغط أحد الضباط بركبته على رقبة فلويد لنحو ست دقائق، حتى فقد وعيه وتوفي في المستشفى.

 
 
 
 
 
Voir cette publication sur Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 

Do you understand NOW!!??!!?? Or is it still blurred to you?? 🤦🏾‍♂️ #StayWoke👁

Une publication partagée par LeBron James (@kingjames) le