تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال 24 ساعة الماضية، صورا كاريكاتورية تبرز تعاطفهم مع قصة أنثى الفيبل التي ماتت مؤخرا في الهند. 

وتتمثل تفاصيل الحكاية في قيام بعض الأشخاص بإطعام أنثى الفيل وإعطائها حبة أناناس ليتبين لاحقا أنها محشوة بالعاب نارية، وتفجرت هذه الألعاب داخل بطنها وفي محاولة منها لتخفيف ألمها حاولت التوقف في النهر لكنها ماتت هي وجنينها.

وانتقد مشاهير بولييود هذه الحادثة ونشروا صورا كاريكاتورية تبرز دعمهم لها.