نشرت الممثلة المصرية رانيا يوسف، اليوم الاحد 12 جويلية 2020، اعتذار أحد الأشخاص بعدما اتهمته مع آخرين بالتحرش لفظيا بها على مواقع التواصل الاجتماعي، إثر حملة شنتها لفضح المتحرشين وتوعدت بمقاضاتهم.

وتوسل الشخص من الممثلة وطلب منها أن تسامحه، بعد فضحه على مواقع التواصل الاجتماعي.

وشاركت رانيا يوسف متابعيها، رسالة الشخص دون أن تكشف عن اسمه أو صورته، والتي جاء فيها: "أستاذة رانيا أرجوكي اقبلي اعتذاري وأنا متأسف جدا لحضرتك بس أرجوكي انا بيتي هيتخرب أرجوكي اقبلي اعتذاري أنا رجال على الله".

وعلقت رانيا قائلة: "مش عيب أن الواحد يغلط ويعتذر، ونحن نقبل الاعتذار، والحمد لله أن الحملة بدأت تجيب نتائجها والناس تحس إنها بتغلط في حق ناس آخرين وبتاخذ حق مش من حقها".