خرج المُغني العراقي علي يوسف عن صمته تجاه الأزمة التي يعيشها مع الممثلة الكويتية هند البلوشي، التي تصر على أنهما عقدا قرانهما منذ فترة، وتحدَّته أن يخرج أمام الناس ويُنكر هذا الزواج.

بدأت الأزمة في مطلع مارس 2021، عندما أصيب علي يوسف بفيروس كورونا، فتحولت حينها منصة إنستغرام إلى ساحة حرب كلاميّة بين زوجته الأولى "زهراء البصري" والفنانة الكويتية "هند البلوشي".

البداية كانت من خلال البلوشي، التي نشرت صورة رومانسية تجمعها بالفنان العراقي، لتعلن خلالها عن إصابته بفيروس كورونا. 

من جهتها ردّت زهراء البصري بشكل غير مباشر على الصورة التي نشرتها البلوشي، عن طريق منشور عبر خاصية "الستوري" على تطبيق إنستغرام، وكتبت فيه: "هلو حبايبي شلونكم، الكل يسأل الحمد لله، احنا تمام أني وعلي وملك والعائلة بخير صرنا أحسن".

وأضافت أنها وعلي قد أصبحا بحال جيدة، وسيعيدون، وإجراء التحاليل قريباً، موجّهة شكرها للجميع على الدعاء لهما، موضحة أنّ هناك أشياء كثيرة يريد الناس الاستفسار عنها.

وقالت: "انتظروا قريباً تنكشف الحقائق ويبيّن الكذاب المنافق المريض".

لترد عليها البلوشي أيضاً بمنشور عبر خاصية "الستوري" كتبت فيه: "اتقي شر الحليم إذا غضب.. إذا أنت أكرمت الكريم ملكته وإن أنت أكرمت اللئيم تمرّد.. واللي تمرد رح ينطج على راسه.. لا أحد يدوس لي على طرف.. هذا آخر إنذار للكل". 

وفي مطلع أفريل، خرجت البلوشي في بث مباشر عبر حسابها على إنستغرام لتعبر عن غضبها من الكم الكبير من التعليقات التي وردتها قائلة: "موضوع زواجي ليه مضايقك، هو أعلن أو ما أعلن، البيوت أسرار يا حبايب قلبي، يمكن أنا أعلنت الزواج لظروف خاصة فيني، قد أكون أخطأت في الإعلان أو أكون تسرعت، هذا موضوع يخصني أنا وزوجي وعائلتي". 

وتابعت: "أنا متزوجة من علي يوسف، وأبّيه يطلع لايف ويقول أنا مو متزوج هند البلوشي، أبيه يطلع ويحط عينه في عيني ويقولي أنتي مو مرتي، وخلصنا قفلوا على الموضوع".

كما ردت الفنانة الكويتية على اتهام البعض لها بأنها "خطافة رجال"، نافية أن تكون كذلك، ومتسائلة كيف يمكن أن تكون خطافة رجال وهي متزوجة بحسب الشرع الذي يحلل زواج الرجل من 4 نساء، مشيرة إلى أنهم بذلك يصفون الزوجات بأنهم "خطافين رياييل".

ولفتت إلى أنها لم تُرغم علي على الزواج منها، لأنه ليس هناك رجل يتزوج إلا إذا كان مرتاحاً، وأنها سترفع دعوة ضد أي شخص يتهمها مجدداً بأنها خطافة رجال. 

 من جهته، خرج المغني العراقي علي يوسف عن صمته من خلال فيديو بث مباشر عبر صفحته على إنستغرام لينفي زواجه من البلوشي، ويتهمها بأنها هي التي سربت صورهما معاً بهدف تأكيد زواجها منه.

وقال: "بالفعل كان هناك مشروع للزواج بيني وبينها، لكنه لم يكتمل، ولم يحدث إطلاقاً، وأنا اتحداها أن تنشر ما يثبت زواجنا".

وأضاف أنّ لقاءهما الذي تم في تركيا كان بسبب عمل جديد يجمعهما، لكنه لم يكتمل بسبب خلافاتهما.

وأوضح الفنان العراقي أنه فضل التزام الصمت في الفترة الأخيرة من أجلها، ولكن ما تفعله حالياً هو عملية تشهير به، وأنه لن يواصل السكوت، كونه حاول كثيراً احتواء الموضوع.

في حين جاءت نهاية الفيديو صادمة للمتابعين، عندما قال يوسف: "يا جماعة الخير إن كانت هند البلوشي تعتبر هذا الزواج قائماً فأمام الملأ أقول لهند إنتي طالق طالق طالق بـ3 مرات".