وقد أشرف وزير التجارة والصناعة السيّد زياد العذاري بمعيّة كاتب الدولة المكلّف بالتجارة السيّد عبد اللطيف حمام على هذه المناسبة و بحضور رئيس الغرفة الوطنية للمساحات التجارية الكبرى السيد الهادي باكور وممثلي المساحات بالإضافة إلى رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك السيد سليم سعد الله. 


وقد أكد السيد زياد العذاري على أن هذه الاتفاقية تندرج في إطار المحافظة على المقدرة الشرائية للمواطن باعتبارها من أولويات حكومة الوحدة الوطنية وخطوة هامة في إطار التحكم في الأسعار مضيفا أن هذه الاتفاقية تم إمضاؤها مع منظمة الدفاع عن المستهلك الغرفة الوطنية للمساحات التجارية الكبرى و خمس مساحات تجارية كبرى.

وتقضي هذه الاتفاقية بإقرار تخفيضات في 25 منتوج أساسي بمناسبة شهر رمضان المعظم خلال الفترة المتراوحة بين 20 ماي و 4 جوان 2017 باعتبارها فترة ذروة الاستهلاك حيث يقبل المواطن على اقتناء حاجياته الاستهلاكية الأساسية خلال هذه الفترة.

وفي هذا الصدد أشار وزير التجارة أنه سيقع متابعة تطبيق هذه الاتفاقية على أرض الواقع من خلال تكثيف عمليات المراقبة حتى تصل إلى المواطن بالأسعار التي تم إقرارها.