كما افادت الصوناد أنها قامت ببرمجة تعبئة خزانات مياه الشرب البالغ عددها 1195 خلال ليلة العيد مشيرة إلى أن طاقة الخزن الجملية بالشركة تناهز 1,1 مليون متر مكعب (تونس الكبرى: 393 ألف م3، سوسة: 80 ألف م3، صفاقس: 83 ألف م3، مدنين: 11 ألف م3، ...)
وأوضحت الشركة في بلاغها أنها قامت بإتخاذ إجراءات ضرورية تحسبا لكل المفاجآت التي قد تطرأ خلال فترة العيد، وفي ما يلي الإجراءت الوقائية
1- توفير كل القطع الخاصة بإصلاح الأعطاب التي قد تطرأ على الشبكات خلال عطلة العيد.
2- تفقد تجهيزات محطات الضخ وبالخصوص التجهيزات الاحتياطية منها لاستغلالها عند الاقتضاء.
3- متابعة منسوب المياه عبر تركيز آلات منقولة لقيس الضغط والمنسوب (UAAD) ولمتابعة الشبكات خاصة خلال فترة الذروة.
4- تكثيف المتابعة والمراقبة الصحية للمياه الموزّعة.
كما أوصت الصوناد حرفاءها بالسعي قدر الإمكان إلى تأجيل بعض الاستعمالات الثانوية للمياه إلى ما بعد الساعة السادسة من مساء يوم العيد وذلك لتفادي تزايد الطلب على المياه خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة.
وتعلم الشركة كافة حرفائها أنها تضع على ذمتهم أرقام مقرات الأقاليم والرقم الأخضر المجاني للشركة 80100319 لتلقي التشكيات قصد إعلام المصلحة المعنية للتدخل الحيني.