علّق الناطق الرسمي بإسم وزارة الداخلية خالد الحيوني اليوم الثلاثاء 24 مارس 2020، على الفيديو الذي تم تداوله بالفايسبوك والذي قيل إنّه لعدد من أعوان الأمن وهم يعتدون لفظيا وجسديا على مواطنين خالفوا الحجر الصحي.

وقال الحيوني، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "رونديفو 9" إنّ وزارة الداخلية بصدد التثبت في الفيديو لمعرفة ما مدى صحّته، مشيرا أنّه يخضع للفحص الفني.

كما أشار أن أي أمني تجاوز القانون سيتحمّل مسؤوليته، مؤكدا في الآن ذاته أن التجاوزات لا تصدر إلا عن عون أو اثنين لا غير.

وأوضح أنّ الوزارة تولي اهتماما كبيرا لمبادئ حقوق الإنسان خلال تكوينها للاعوان.