اشرف رئيس الدولة قيس سعيد، اليوم الثلاثاء 31 مارس 2020، على اجتماع مجلس الأمن القومي، وفيه توجه سعيد برسالة طمنئنة للشعب التونسي، مشددا على وجوب توفير الحاجيات لهم. وقال إنه  يجب الاعتراف بوجود أخطاء مرتكبة والتي لا بد أن يتداركوها ومراجعة طرق العمل المعتمدة.