أكّد وزير الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية، أسامة الخريجي، اليوم الثلاثاء 7 أفريل 2020 أن تونس لديها من المخزونات المتوفّرة من القمح اللّين والقمح الصّلب ما يكفي لمدّة شهرين.
وذلك خلال زيارة تفقد لعملية التّزويد بالحبوب عبر ميناء رادس، حيث اطّلع على عمليّة تفريغ باخرة محمّلة بالقمح اللّين بالخزانات المحوريّة لديوان الحبوب، وكذلك الخزانات الأخرى عن طريق الشّاحنات التي تزود المطاحن.

وأضاف الوزير، أنّ الكميات المتعاقد بشأنها ستمكّن من تأمين تغطية احتياجاتنا ما بين 4 أشهر بالنسبة للقمح الصّلب و5 أشهر بالنسبة الى القمح اللّين، مشدّدا على أن عمليات التزويد ستتواصل بصفة منتظمة، رغم ظروف الحجر الصحي العام.

وأشار الخريجي، أيضا، إلى أنّ كلّ هذه المتوفرات من القمح اضافة الى محاصيل موسم 2020 ستساعد على تأمين احتياجات تونس من الحبوب الى غاية نهاية السنة.