أكّد رئيس الاتحاد الشعبي الجمهوري والدكتور لطفي المرايجي، اليوم الأربعاء 8 أفريل 2020، على ضرورة أن يكسب الشعب التونسي مناعة جماعية ضد فيروس كورونا.

وشدّد على وجوب اكتساب المناعة ضد هذا الفيروس مثل جميع الفيروسات الأخرى.

وأضاف، خلال تصريح لإذاعة "موزاييك أف أم": "الفيروس باش يدور في البلاد الكل..فمة شكون ماعندهمش شجاعة باش يقولولوا الكلام هذا.. الكلام هذا ينجم يقلق ناس لكنها الحقيقة.. يمكن فمة شكون مايفهمهاش بالباهي"

وأشار المرايحي إلى أنّ الحجر الصحي لا يمنع انتقال العدوى بقدر ما يساهم في ابطائها وبالتالي إعطاء المجال للوحدات الصحية بالتكفّل بالمرضى بما يتناسب مع قدرات البلاد المادية والبشرية. 

كما دعا إلى عدم المبالغة في الخوف من هذا الفيروس وإلى ترشيد هذا الخوف، مشددا في الآن نفسه على ضرورة الإلتزام بالحجر الصحي وتفسير أسباب اتخاذ هذا الإجراء للناس.

للتذكير، أُصيب المرايحي بفيروس كورونا الشهر الفارط، قبل أن يشفي به في وقت لاحق.

ويشتغل رئيس الاتحاد الشعبي الجمهوري طبيبا للأمراض الصدرية والرئوية.