هنّئ الرئيس السابق منصف المرزوقي، في بلاغ البارحة الجمعة 5 جوان 2020، الشعب الليبي وحكومته، بالانتصارات التي حققها في المنطقة الغربية ضد قوات "الجيش الليبي" التابعة للمشير خليفة حفتر.

وقال المرزوقي في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية في موقع فيسبوك:"كل التهاني لأهلنا في طرابلس، للشعب الليبي، وكل التمنيات لتنتهي محنته في أقرب وقت، ويعم السلام غربا وشرقا وجنوبا".

وأضاف: "كل التهاني أيضا للأخ فائز السراج وحكومته الشرعية، ولمؤسسات الدولة الليبية، وللأبطال الذين مرغوا أنف الفاشيين الجدد في الرمل" واعتبر أن "ملحمة صمود طرابلس طيلة سنة كاملة ستظل صفحة مشرقة في تاريخ هذه الأمة التي لن تتخلى ولن تتراجع عن مشروعها التاريخي"، مشيرا إلى أن ليبيا ستكون دول مدنية ديمقراطية خالية من الفساد تسهر على مصالح شعوب من المواطنين وتبني بينها جسور الأخوة والتعاون.

وأضاف أن "هذا المشروع لن يقف أمامه لا مال، ولا إعلام، ولا مرتزقة"، على حد تعبيره.