تنعقد اليوم الاربعاء غرة جويلية 2020، جلسة عامة بالبرلمان لعرض التقرير النهائي للجنة التحقيق البرلمانية في حادثة عمدون.

وسيتم مناقشة التقرير بحضور الوزراء المعنيين وهم كل من وزير الداخلية والعدل والسياحة والصناعات التقليدية والتجهيز والاسكان والتهيئة الترابية والصحة، بالاضافة إلى وزير الدولة المكلف بالنقل واللوجستيك.

وللتذكير فقد جدّ حادث عمدون من ولاية باجة في بداية ديسمبر 2019، وتمثل في انقلاب حافلة سياحية بمنطقة عمدون مما خلف حوالي 30 قتيلا وعدد من الجرحى جميعهم من الشباب.