أكدت رئيسة لجنة التنمية الجهوية إبتهاج بن هلال على ضرورة إعتماد مؤشر التنمية المحلية الذي يهم أساسا البلديات التي يجب تكون عنصرا فاعلا في رسم السياسات والبرامج التنموية.
وأضافت بن هلال أن اللجنة قدمت تقريرا مفصلا للوزراء المعنيين المتعلقة بكافة الولايات والأقاليم في كافة القاطاعات، كما أشارت إلى تواصل اللجنة مع الحكومة لبحث أسباب تعطل المشاريع وكيفية حلحلتها 
كما طالبت بإستكمال المخطط التنموي السابق للإنطلاق في خطة حقيقية تساهم فيها كافة الأطراف من بلديات ومجالس جهوية ونواب ومجتمع مدني والمنظمات لوضع خطة ناجعة وإستثنائية تتماشى مع واقع الجهات خاصة بعد الأزمة الصحية التي مرت بها البلاد والتي أثرت على كافة المجالات