أكد وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية غازي الشواشي أنه جمعته عدة لقاءات مع الأطراف المعنية بالصلح الجزائي مع الدولة مم بينهم كل من رجال الأعمال مروان المبروك وسليم شيبوب وسليم زروق.

وأشار الشواشي، خلال ندوة صحفية اليوم 15 جويلية 2020، إلى أن جميع هذه الأطراف عازمة على تسوية ملفاتهم العاقلة مع الدولة وإرجاع الأموال التي تم نهبها في إتجاه أن الدولة تسترجع كافة أملاكها وعودة رجال الأعمال المعنيين إلى مزاولة نشاطهم وأعمالهم بكل حرية.

كما إعتبر الشواشي أن 9 سنوات من النزاع حول الملف وأنه حان الوقت لتسوية هذه الملفات لفائدة الدولة في إطار القانون والشفافية دون إنتقام أو تشفي ودون ابتزاز. وأكد الشواشي أن هناك عشرات رجال الأعمال والأشخاص المعنيين بقانون الصلح الجزائي والمتعلقة بهم ملفات أمام الهيئات القضائية المتخصصة في العدالة الإنتقالية وأمام القطب الإقتصادي والمالي أو محاكم القضاء العدلي.