أكدت الرابطة التونسية لحقوق الانسان اليوم الأحد 27 سبتمبر 2020 ، أن عقوبة الإعدام لا تردع ولا تحد من تفشي الجريمة 

وقالت المنظمة إنها "تتابع بكل انشغال وتيرة موجة العنف والتطرف التي تشق المجتمع التونسي بدء من استفحال الجريمة الى ما نطالعه على مواقع التواصل الاجتماعي من خطاب كراهية ومناداة بالقتل سواء بمناسبة الجرائم الارهابية أو غيرها من الجرائم"

وفي هذا الإطار جددت الرابطة مطالبتها للدولة "بتوفير الحماية  والأمن لجميع فئات الشعب التونسي وبضرورة تفعيل  قانون 2017 - 58  وبضرورة التسريع في تطبيق الجانب الوقائي منه والمحمول على كل مؤسسات الدولة"

 كما جددت المنظمة مطالبتها بالغاء عقوبة الاعدام