وافق أعضاء المجلس القطاعي للقضاء بالأغلبية في جلستهم المنعقدة اليوم الخميس على مطلب الاعتراض المقدم من طرف زوجة رئيس الجمهورية القاضية إشراف شبيل بخصوص نقلتها لمصلحة العمل الى محكمة الاستئناف بصفاقس وينتظر إعادتها للعمل باحدى محاكم " تونس الكبرى"، وفق إذاعة "موزاييك أف أم"

وينتظر الاعلان عن نتائج الحركة القضائية الاعتراضية قبل بداية الأسبوع القادم على أقصى تقدير.