قال وزير الصحة فوزي مهدي، اليوم الخميس، إن تونس ستستخدم لقاح "أسترازينيكا" البريطاني لتطعيم الأشخاص البالغين من العمر 60 سنة فما أكثر، في إطار الحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيد 19.

وأوضح وزير الصحة ان هذا القرار تم اتخاذه بالتشاور مع لجنة قيادة الحملة الوطنية للتلقيح وعلى ضوء قرار عديد البلدان الأوروبية تطعيم مواطنيها الذين تتجاوز أعمارهم 60 سنة بلقاح "أسترازينيكا" باعتبار ان الاعراض الجانبية ظهرت فقط في صفوف شباب تلقوا هذا اللقاح.

وأقر بوجود علاقة نادرة بين لقاح "أسترازينيكا" وحالات تخثر في الدم رصدت لدى أشخاص ملقحين به، وفق تأكيد مسؤول إستراتيجية اللقاحات في وكالة الأدوية الأوروبية مؤخرا، مؤكدا في هذا الصدد أن تونس ستقوم بتطعيم الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 60 سنة بلقاح "استرازينيكا".

وأبرز فوزي مهدي أهمية تواصل الحملة الوطنية للتلقيح لتفادي انتشار السلالة البريطانية لكوفيد 19 في تونس.

وكان مسؤول إستراتيجية اللقاحات في وكالة الأدوية الأوروبية ماركو كافاليري أكد مؤخرا وجود صلة بين لقاح "أسترازينيكا" البريطاني وحالات تخثر في الدم سجلت بعد أخذه، كاشفا إنه "لم يتم إثبات وجود صلة سببية مع اللقاح" حتى الآن مع أن الارتباط ممكن".

يشار إلى بعض بلدان الاتحاد الأوروبي كانت اتخذت إجراءً احترازياً بالايقاف المؤقت لاستخدام لقاح أسترازينيكا، بناءً على تقارير تشير إلى حدوث حالات نادرة من اضطرابات تخثر الدم لدى أشخاص تلقَّوا هذا اللقاح، فيما قررت بلدان أوروبية أخرى أن تواصل استخدام هذا اللقاح في برامجها الخاصة بالتطعيم.