أفاد الناطق الرسمي بإسم الحرس الوطني العميد حسام الدين الجبابلي بأنه على إثر توفر معلومات مفادها توزيع مبالغ مالية في حي التضامن من طرف عناصر تكفيرية على منحرفين لتجييش الشارع يوم 14 جانفي، تمكنت فرقة الأبحاث والتفتيش بمنطقة الحرس الوطني بالتضامن من متابعة وملاحقة سيارة وايقافها، تبين تواجد 2 عناصر متطرفة أحدهم مدرج في الخزائن الأمنية وبحوزته مبلغ مالي يفوق 42 ألف دينار داخل 3 أكياس بلاستيكية، تمت مداهمة منزله بعد استشارة النيابة العمومية في أريانة أين تعمدت زوجته منقبة ومدرجة بخزائن التطرف إلقاء مبلغ 9 ألاف دينار من نافذة المنزل كما تم حجز آلة لعد النقود وحجز السيارة. تم الإحتفاظ بعدد 2 أنفار والأبحاث متواصلة.