البرلمان يصادق على مشروع القانون الأساسي المتعلق بتنظيم مهنة العدول المنفذين

  • 17 جانفي 15:28
  • 51

صادق مجلس نواب الشعب، في جلسة عامة انعقدت اليوم الأربعاء بقصر باردو، على مشروع القانون الأساسي المتعلق بتنظيم مهنة العدول المنفذين، بموافقة 139 نائبا، دون تسجيل أي إحتفاظ أو رفض، وذلك بعد أن كان قد صادق أمس الثلاثاء على 13 فصلا من فصول هذا المشروع والبالغ عددها 85 فصلا.
وتم خلال الجلسة العامة التي ترأسها النائب الأول لرئيس البرلمان، عبد الفتاح مورو وحضرها وزير العدل، غازي الجريبي، المصادقة على جملة الفصول من 14 إلى 85، بأغلبية تصويت تراوحت بين 113 و138 صوتا مؤيدا، في حين لم تتعد معارضة أو احتفاظ النواب بأصواتهم ثمانية أصوات.


وقد شهدت الجلسة التي حضرها منذ انطلاقها أمس الثلاثاء، عدد هام من عدول التنفيذ، يتقدمهم عميدهم الطاهر بن نصر، قبول بعض التعديلات ورفض أخرى من ذلك أن الفصل 76 سقط في مرحلة أولى قبل أن يصادق عليها النواب بعد إدخال تنقيحات عليه ويتعلق هذا الفصل بالعقوبات التي يتعرض لها عدل التنفيذ.

وإثر التصويت على المشروع برمته واعتماده من قبل الجلسة العامة للبرلمان، قال عميد العدول المنفذين في تصريح للإعلاميين إن هذا القانون الذي سيعوض القانون السابق الصادر في مارس 1995 "سيطور مهنة عدالة التنفيذ في إطار صلاحيات جديدة ستمنح للعدل المنفذ لأداء عمله ولإيصال الحقوق لأصحابها".