كشف الرئيس قيس سعيّد لأوّل مرة عن مشروع استثنائي قائلا: "أريد أن أنشئ مدينة صحية متكاملة في القيروان تحت مسمّى مدينة رقادة الصحية، تكون مكونة من جميع المرافق ومجهزة بأفضل ما يكون في عديد الاختصاصات الطبية خدمة لأهالي المناطق المحرومة بالوسط والجنوب. وقد رشحت القيروان بسبب موقعها القريب من المناطق المحرومة، على أن يتبع المشروع بمشاريع مماثلة في مناطق محرومة من الحق الطبيعي في الصحة.

وأوضح الرئيس قائلا: "أبحث حاليا عن التمويل، وقد حصلنا على 50 مليون دينار من السعودية، وهناك العديد ممّن من هم مستعدّون للتمويل شريطة أن تكون تحت رقابة رئاسة الجمهورية. بعض المستثمرين من تونس وبعضهم من الخارج وعلينا فقط التثبت من نظافة تلك الأموال. كما أنّ هناك من هم مستعدون لتجهيز المدينة الصحية برقادة من بلدان أوروبية".