قال النائب عن حركة تحيا تونس مصطفى بن أحمد ، اليوم الخميس 20 فيفري 2020، إن الحكومة المقترحة التقت حول الأشخاص وليس حول برامج عمل، كما أن برامج العمل المتحدّث عنها ليست سوى حبرا على ورق حسب تعبيره.
كما اعتبر بن أحمد أن وجود حكومة تحظى بنسبة معيّنة من القبول، "أفضل من الفراغ والضبابيّة، وأنه من الممكن أن يقع توسيع الحزام السياسي لهذه الحكومة وتقويتها أكثر حتى تتمكن من العمل، على الأقل في الجانب التشريعي وتمرير القوانين في البرلمان" مؤكدا أن حزبه سيصوّت لفائدة هذه الحكومة بما أنه مشارك فيها.