جددت حركة النهضة، مساء اليوم الثلاثاء 25 فيفري 2020، التأكيد على تصويت كتلتها النيابية لحكومة إلياس الفخفاخ، وذلك "رغم تحفظات الحركة على عدم تحقق حكومة الوحدة الوطنية"، داعية رئيس الحكومة المكلف إلى "تدارك ذلك لاحقا".

وشدّدت، في بيان، على ضرورة "تركيز جهدها على الاولويات الوطنية ومنها بالخصوص مضاعفة الحرب على الفساد والجريمة بكل انواعها وغلاء الاسعار والفقر والبطالة، والعمل على تحقيق الاصلاحات ومنها اصلاح المؤسسات العمومية والادارة ودعم الاستثمار والتصدير".

من جهة أخرى، ثمنت النهضة المجهودات الأمنية في التصدي للإرهاب، منوهة بـنجاح العملية الأمنية مساء اليوم بسفوح جبال ولاية القصرين، التي أسفرت عن تصفية عنصر تكفيري خطير.

وبخصوص فيروس الكورونا، دعت مؤسسات الدولة إلى بذل مزيد الجهد للتوقي من هذا الفيروس.