قالت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي مساء اليوم إنّها ستحضر غدا الجمعة 20 مارس 2020، في اجتماع مع رئيس الحكومة، بعد تلقيها دعوة من ديوان رئاسة الحكومة.

وبينت في فيديو على صفحتها بالفايسبوك: "ليست لي فكرة إن كان الاجتماع بين جميع الأحزاب أو وجها لوجه مع الفخفاخ.. لكن في جميع الحالات سنحضر ونقدم رأينا في أزمة فيروس كورونا"

وهذه أول مرة تقبل فيها موسي بلقاء أحد الرؤساء الثلاثة.

وكان الفخفاخ قد وجّهفي وقت سابق الدعوة في مناسبتين للقاء موسي لكنها رفضت.

وجددت المطالبة بحجر صحي بالبلاد للحد من انتشار الفيروس