أوضح رئيس مجلس النواب راشد الغنوشي، اليوم الاربعاء 4 جوان 2020، في كلمة ختامية لجلسة حوار حول الديبلوماسية البرلمانية،  أن تهنئة حكومة الوفاق جاء في سياق تهنئة بروتوكولية رمضانية على حد تعبيره، مؤكدا أنهم يتمتعون بالحياد إيجابي في المسألة الليبية.

وأفاد أن الدبلوماسية البرلمانية تعكس التنوع، وتعبر عن حاجة الشعوب للتفاعل والتبادل فيما بينها والتواصل مع كل الفئات والطبقات، مؤكدا أن ليبيا والجزائر ستكونان حصنا لتونس، وأضاف الغنوشي أن المخرج الأفضل لليبيا هو المخرج الأفضل لتونس اي سياسة التوافق خدمة للمصلحة الوطنية.