أكدّ المحامي "ناصر شهلول" أنّ إصدار بطاقة إيداع ضدّ وكيل الشركة المالكة للحافلة المنكوبة في فاجعة عمدون جاء بعد توجيه "تهمة القتل العمد" في مرحلة أولى، من انطلاق الأبحاث، و هو إجراء عادي حسب تعبيره.

حيث ترفع النيابة العمومية من "مستوى التهمة للأقصى" في بداية التحقيق، و مع تواصل الاختبارات على الحافلة و على الطريق في الفترة الحالية، لتحديد المسؤوليات و بعد القرار القاضي بإيقاف وكيل الشركة تحفظيا من طرف السّيد قاضي التحقيق، رجح "شهلول" أنه سيقع تغيير الوصف القانوني بعد استكمال الأبحاث و ستُوّجه له "تهمة القتل و الجرح على وجه الخطأ بسبب التقصير و الإهمال و عدم مراعاة القوانين" و هي تهمة، تُصنف كجُنحة (عقوب أقصاه سنتان سجنا) و ليست جناية ( عقوبة انطلاقا من 5 سنوات سجنا حسب النصّ و الوصف) حسب تعبيره.و دعا الأستاذ شهلول إلى وضع تشريع خاص بالنقل العرضي، يضمن حقوق الجرحى و الضحايا في مثل هذه الحوادث.

وزارة الصحة توضّح : الترفيع في أسعار الخدمات الطبية بالمستشفيات
التفاصيل +

وزارة الصحّة توضّح بخصوص إجراء تحاليل على ...

مواطنون يرفضون فتح مركز بجهتهم لإيواء مشرّدين
التفاصيل +

مواطنون يرفضون فتح مركز بجهتهم لإيواء ...

 شاب يعذّب زوجته ثم يقتلها شنقاً في الحمامات
التفاصيل +

انتحار امرأة شنقا في سيدي بوزيد

توزر : تلميذ  يعتدي بشفرة حلاقة على مدير المدرسة
التفاصيل +

توزر : تلميذ يعتدي على مدير مدرسة ويتسبب في ...

TOP