سليم الرياحي يواصل حملته المشينة على النادي الافريقي ورئيسها

  • 11 فيفري 20:14
  • 1811


اتهم سليم الرياحي هيئة النادي الافريقي بإنتهاج سياسة الهروب الى الأمام  والتغطية على خيباتها، خاصة بعد الهزيمة التي تلقاها الفريق ضد نادي مازمبي الكونغولي وعدم محاسبة المتورطين و اتخاذ الاجراءات اللازمة ضد بعض الأطراف.

كما هاجم الرياحي هيئة النادي الافريقي قائلا " أنا كمتابع ومحب ، لا أنتظر من هؤلاء اليوم إلا أن يجمعوا حقائبهم و يرحلو ويريحونا ويريحوا أنفسهم ويفسحوا المجال لغيرهم وعدم إضاعة مزيد من الوقت على الجمعية ".

كما أكد الرياحي في تدوينة على صفحته الرسمية على الفايسبوك الجميع يعرف أن الحلّ ليس في خطة ناطق رسمي أو رئيس فرع كرة قدم أو مدير تنفيذي ، طالما أن المشكل مازال قائما في الإدارة والامكانيات ورئيس غير قادر على تحمل المسؤولية وفي ضل غياب هيئة قانونية قوية قادرة على إدارة ملفات النادي وحل مشاكل الفيفا التي تسببوا في تضخيمها وخسارة أغلبها بعد أن عجزوا حتى عن متابعتها والمرافعة عنها.

و تابع الرياحي قائلا " سياسة التسويف والمماطلة والمغالطات التي تتبعها الهيئة الحالية لن تزيد الوضع إلا تأزما لذلك فلسنا اليوم بحاجة الى ناطق رسمي للدفاع عن خيبات هيئة إستنفدت كل موارد النادي المادية والبشرية وهي الأن ماضية بالجمعية الى المجهول ، ولسنا أيضا في حاجة الى تسمية هيئة تنفيذية صورية للتغطية على افلاس الهيئة المديرة إداريا وماليا وأخلاقيا أيضا ..."

مشيرا أن بقاء الهيئة الحالية أكثر سيزيد من تعقّد الوضع ، لذلك فان القرار الجريء الوحيد الذي ننتظره يكون بالتسريع في انسحابهم والدعوة لجلسة عامة إنتخابية والإعتذار لجمهور الافريقي ثم فسح المجال لهيئة تكون أقدر على تحضير الموسم القادم والمائوية حسب قوله.

يذكر أن الرياحي تسبب في خسائر كبيرة للنادي الافريقي في فترة رئاسته وهو ما أثقل كاهل الفريق وجعله يتخبط في ديون قد تصل الى نهاية الموسم المقبل مع تهديد من الاتحاد الدولي لكرة القدم بحذف نقاط للفريق.

يشار ان الرياحي متهم في التحيل على 25 مليار من خزينة النادي الافريقي وفق ما أكده محامي النادي الافريقي منتصر بوزرارة بالوثائق.