وبحسب صحيفة "مترو" البريطانية، فإن ميسي شوهد لوحده وهو يخرج من منطقة المقابلات الصحفية في ملعب "أنفيلد"، لكنه لم يدل بأي تصريح وبدا في حالة من الغضب الشديد.

وقالت تقارير صحفية إن حافلة برشلونة غادرت إلى المطار دون ميسي، الذي كان مطلوبا لإجراء اختبار منشطات، قبل أن يلحق بالفريق لاحقا.