وأغلق اليوفي ميزانيته عن موسم 2018-2019 بخسائرتقدرت بـ 40 مليون يورو تقريبا ، بسبب تكلفة صفقة رونالدو.وحاول النادي تغطية قيمة الصفقة عبر عمليات بيع صورة النجم البرتغالي، ولكن كل ذلك لم يكن كافياً لتحقيق الأرباح.