وقال ابراهيموفيتش في رسالته إلى جماهير لوس أنجلوس غالاكسي : "أتيت، رأيت، انتصرت ، شكرًا لوس أنجلوس جالاكسي، شعرت أنني على قيد الحياة مرة أخرى هنا".

و اضاف: "إلى جماهير جالاكسي، أردتم زلاتان، فمنحتكم زلاتان".

وتابع قائلًا: "القصة لاتزال مستمرة، والآن عودوا لمشاهدة البيسبول"

تجدر الإشارة إلى أن صاحب ال38 عاما لعب في صفوف أكبر الأندية الأوروبية كأياكس في هولندا و يوفنتوس وإنتر ميلانو وميلان في إيطاليا وبرشلونة في إسبانيا و مانشستر يونيتد الإنقلزي وباريس سان جرمان في فرنسا.