ألمانيا تحذر من الفوضى والتطرف جراء العقوبات الأميركية على إيران


 حذر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس الأربعاء من أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب إعادة فرض العقوبات على إيران بإمكانه أن يزيد حالة عدم الاستقرار في الشرق الأوسط ويعطي دفعا للقوى المتطرفة في المنطقة.

وأعادت واشنطن فرض عقوبات على إيران بعد انسحابها أحادي الجانب من الاتفاق الذي أبرمته طهران مع القوى الكبرى في 2015 لضمان الطابع السلمي لبرنامج الجمهورية الإسلامية النووي.

وقال ماس في مقابلة مع صحيفة "باساور نويه برس" "لا نزال نعتقد أن التخلي عن الاتفاق النووي مع إيران كان خطأ".

وأضاف "نكافح من أجل الاتفاق كونه يخدم أهدافنا بجلب الأمن والشفافية إلى المنطقة".

ونوه الوزير إلى قرب إيران جغرافيا من أوروبا محذرا من أنه "على أي جهة تأمل بتغيير النظام ألا تنسى أنه بإمكان نتائج ذلك أن تجلب لنا مشكلات أكبر بكثير".