بينما ينتظر الشعب الإيطالي خطاب رسمي من الرئاسة، أمس الجمعة 28 مارس 2020، تعرض الرئيس الإيطالي، سيرجيو ماتاريلا، إلى حادثة طريفة أثناء تصوير خطابه، حين طلب منه المساعد ترتيب خصلة شعره أمام الكاميرا ليعلق الرئيس "أنا أيضا لم أعد أذهب إلى الحلاق"بسبب إغلاق المتاجر للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد. وتم تسجيل الخطاب دون اقتطاع اللقطة، وإثر بثه كسب الرئيس تعاطف الايطاليين معه عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي.