قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الأحد إن بلاده لن تدفع تكلفة توفير الحماية الأمنية للأمير البريطاني هاري وزوجته ميجان اللذين استقر بهما المقام في لوس انجليس حسبما أفادت تقارير إعلامية.

وكتب ترامب على تويتر "الآن غادرا كندا إلى الولايات المتحدة لكن، الولايات المتحدة لن تدفع تكلفة توفير الحماية الأمنية لهما. عليهما أن يدفعا!".

وقال الزوجان في يناير كانون الثاني إنهما سيتخليان عن مهامهما الملكية.

وليس هناك ما يشير إلى أن أيا من الأمير هاري أو الحكومة البريطانية طلب من الحكومة الأمريكية تغطية النفقات الأمنية التي قدرتها بعض التقارير الإعلامية بأنها تصل إلى ملايين الدولارات سنويا.

وذكرت صحيفة صن البريطانية الأسبوع الماضي أن الزوجين استقلا رحلة جوية خاصة إلى لوس أنجليس لكن الصحيفة لم تحدد متى حدث ذلك.