قضت المحكمة الفدرالية في سويسرا، بأن أصحاب الشركات مطالبون بالمساهمة في دفع جزئي لإيجار الموظفين الذين يعملون من المنزل، وفق ما أفادت صحيفة تاغس انتسايغر الناطقة باللغة الألمانية.

وفقًا للصحيفة، فإن قرار المحكمة الفدرالية، الذي لم يتم نشرُ تفاصيله بعدُ، يتعلق بشركة محاسبة سمحت لأحد موظفيها بالعمل من المنزل، في أزمة كورونا العالمية.

ووقع جدال بين الشركة والموظف، وبالتالي لم تكن مُلزمة بتغطية جزء من إيجاره، لكن المحكمة رفضت هذه الحجة وأضافت أنه يُمكن للموظف أن يطلب تعويض الإيجار بأثر رجعي بعد مغادرة الشركة.

وقال توماس غايزر ، أستاذ قانون العمل في جامعة سانت غالن، للصحيفة إن الحكم ليس مفاجئًا لأن "القانون يُلزم أصحاب العمل بتعويض موظفيهم عن جميع النفقات التي تكبدوها للقيام بعملهم".

وأشار غايزر إلى أن القرار ينطبق على الموظفين الذين يعملون من المنزل بناءً على طلب صاحب العمل. وأوضح أن الموظفين الذين يعملون من المنزل بناءً على طلب منهم، قد لا يحصلون  على تعويض الإيجار.