قرر برلمان طبرق المؤيد للمشير خليفة حفتر، السماح لمصر بالتدخل العسكري في البلاد وفق بيان أصدره مساء أمس.

وجاء في البيان أنه "للقوات المسلحة المصرية التدخل لحماية الأمن القومي الليبي والمصري إذا رأت أن هناك خطرا داهما وشيكا يطال أمن بلدينا"، مشددا على أهمية تضافر جهود البلدين من أجل "دحر المُحتَل الغازي" في إشارة لتركيا.

وأكد البرلمان الليبي في بيانه "ضمان التوزيع العادل لثروات الشعب وعائدات النفط وضمان عدم العبث بثروات الليبيين لصالح الميليشيات المسلحة الخارجة عن القانون، والذي يعد مطلبا شرعيا لكافة أبناء الشعب الليبي".