في تغريدة باللغة العربية مساء اليوم الأحد 25 أكتوبر 2020، قال الرئيس إيمانويل ماكرون إنّ فرنسا لن تتراجع أبدا وذلك في تعليق على دعوات المقاطعة للبضائع الفرنسية بالعالم الإسلامي والاحتجاجات على تصريحاته الأخيرة حول الإسلام

وأضاف ماكرون: "نحترم كل أوجه الاختلاف بروح السلام. لا نقبل أبداً خطاب الحقد وندافع عن النقاش العقلاني. سنقف دوماً إلى جانب كرامة الإنسان والقيم العالمية."