أرسلت الإدارة الأمريكية الجديدة خطابًا إلى الأمين العام للأمم المتحدة تتراجع فيه عن انسحاب الولايات المتحدة من منظمة الصحة العالمية.

ومن المقرر، أن يلقي كبير خبراء الأمراض المعدية في أمريكا، أنتوني فاوتشي، خطابا في اجتماع المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية، في وقت لاحق اليوم، بعد يوم من تراجع الرئيس الأمريكي، جو بايدن، عن قرار ترامب الانسحاب من المنظمة الأممية.

وأكد فريق بايدن إنه يسعى للمساعدة في "تعزيز وإصلاح" المنظمة في إطار تجديد التعاون لاحتواء الوباء.

وكان بايدن قد استهل ولايته بإصدار أمر تنفيذي لمكافحة تفشي الفيروس.