تفاصيل "عملية الفجر".. و لحظة سقوط "أخطر إرهابي"

  • 08 أكتوبر 20:12
  • 11078


سقط احد اخطر الارهابيين (هشام عمشاوي ) في قبضة الجيش الليبي، في عملية خاطفة بمدينة درنة، معقل المتشددين شرقي البلاد.

وذكرت السلطات الامنية المصرية  إن عشماوي، ضابط الصاعقة السابق، وراء عدة هجمات إرهابية، من بينها استهداف قوات الشرطة في منطقة صحراوية في أكتوبر الماضي، مما أسفر عن مقتل 16 من ضباط وجنود الشرطة، ومحاولة اغتيال وزير الداخلية الأسبق محمد إبراهيم عام 2013.

وفي العملية ذاتها، تم إلقاء القبض على زوجة وأبناء الإرهابي المصري محمد رفاعي سرور، شريك العشماوي وآمر كتيبة "المهاجرين" التابعة للقاعدة.

أما الشخصان المرافقان لعشماوي لحظة القبض عليه، فهما المصري بهاء علي العضو في تنظيم القاعدة، والليبي مرعي زغبية.